الاثنين، 12 أكتوبر، 2009

قوات الامن العراقية تعتقل 18 مجرماً تابعاً لدولة العراق الاسلامية للأبتزازو تنفيذ هجمات قاتلة في الموصل


بغـداد-قاسم الركابي- اعتقلت قوات الامن العراقية 18 مشتبهاً به هذا اليوم في الموصل خلال عملية تفتيش عالية التنسيق في الموصل عن عناصر من شبكة إبتزاز تابعة لدولة العراق الاسلامية مقرها شمالي العـراق .
قامت الفرقة الثانية من الجيش العراقي و الفرقة الثالثة من الشرطة الفدرالية مع مستشارين من قوات التحالف بتفتيش العديد من المباني في انحاء المنطقة في الموصل عن عناصر شبكة الابتزاز . قادت المعلومات الاستخباراتية التي جمعها من العملية الفريق الامني الى المباني التي كان المشتبه بهم يختبئون فيها .
المشتبه بهم هم جزءاً من دولة العراق الاسلامية تقوم بقيادة مجموعة ارهابية تقوم بإبتزاز الابرياء بالمال من خلال تهديدهم بالعنف . تقوم شبكة الابتزاز بإستهداف مواطنين معينين او يعملون في مواقع البناء و المشاريع المحلية بالرغم من ان هؤلاء الاشخاص في مساكنهم السرية لكن لديهم ضحايا كذلك . كذلك يقوم المبتزين من دولة العراق الاسلامية بإستخدام المال المسروق لتنفيذ هجمات ارهابية ضد المدنيين العراقيين و قوات الامن .
تم اعتقال جميع الاشخاص المشتبه بهم بدون اي حادث يذكر.
لم يتم تنفيذ العمليات الامنية في هذا اليوم لتعطيل العمليات الاجرامية لدولة العراق الاسلامية فحسب و انما ايضا للمساعدة في توفير المزيد من الحماية للمواطنين في محافظة نينوى لكنهم ايضاً يقومون بتعزيز الامن لجميع المواطنين في العراق . بشكل خاص فان شبكة الابتزاز في الموصل قد ساعدت في العثور على مدخل لشبكة تابعة لدولة العراق الاسلامية التي لها صلات وثيقة مع تنظيم القاعدة في العراق .
من خلال إضعاف دولة العراق الاسلامية فان قوات الامن في العراق تقوم بإضعاف تنظيم القاعدة في العراق ايضاً وذلك من خلال زيادة الامن و جودة الحياة في الحياة .