الاثنين، 12 أكتوبر، 2009

الشباب والرياضة تدعو الى الحوار لحل ازمة انتخابات الكرة وعدم تدويل القضية

عبرت وزارة الشباب والرياضة عن قلقها إزاء مايحدث من تجاذبات في الوسط الكروي بشأن الانتخابات المقرر إجراؤها في الثلاثين من الشهر الجاري.
وحذرت الوزارة في بيان للوزارة تلقى القسم الصحفي في المركز الوطني للإعلام نسخة من تزايد هذه التجاذبات في وقت ينتظر العراق كرنفالا رياضيا كبيرا يتمثل باستضافته للتصفيات النهائية لشباب آسيا في مدينة اربيل، لا سيما وان الحكومة ابدت اهتمامها بالبطولة، وقررت دعمها باكثر من مليار دينار لضمان نجاحها. ودعت الوزارة الاتحاد الكروي إلى التعامل بايثار، وتغليب مصلحة الرياضة وجمهورها، ومصلحة البلد على كل المصالح الأخرى، والجلوس على طاولة الحوار لإنهاء الأزمة، واخراج انتخابات الكرة من عنق زجاجة التأجيلات والتمديدات. واكد البيان ايضا ان تصفيات شباب اسيا ستكون تمهيداً لإقامة بطولات مماثلة تؤدي الى رفع الحظر الرياضي بالكامل.

محافظ كربلاء يتوعد المتجاوزين على المشاريع اتخاذ عقوبات رادعه

قال محافظ كربلاء المهندس آمال الدين مجيد الهر بأن محافظو كربلاء سوف تتخذ عقوبات رادعه بحق المتجاوزين الذين يساهم تجاوزهم في تأخير انجاز المشاريع في محافظة كربلاء وأضاف المحافظ في تصريحات صحفيه خلال جولة قام بها لتفقد مشروع شارع المبزل الغربي إن محافظة كربلاء ستشرع لاتخاذ عقوبات قانونيه بحق المتجاوزين الذين قد يكونوا سبب في تأخر انجاز المشاريع وأننا لا نسمح لأي شخص يساهم في تأخير أي مشروع حيث يعتبر المشروع لأهالي كربلاء جميعا وسف نشرع أيضا لتوجيه إنذارات لكل الذين يتجاوزون او يقفون عقبة في تنفيذ المشاريع وبعد انتهاء فترة الإنذارات سوف نقوم بإزالة التجاوز وفرض غرامات ماليه وإجراءات قانونيه اخرى .

محافظ الديوانية يعلن انطلاق حملة واسعة لرفع مستوى الخدمات

أعلن محافظ الديوانية سالم حسين علوان عن انطلاق حملة واسعة لرفع مستوى الخدمات لعدة مناطق في المحافظة.وقال للقسم الصحفي في المركز الوطني للاعلام ان الحملة تستهدف مناطق الفرات والصدر الاولى والثانية والثالثة التي تعاني من نقص واضح في الجانب الخدمي من خلال رفع النفايات وردم المستنقعات المجاورة للاحياء السكنية اضافة الى فتح وتعديل شوارع رئيسة وفرعية فيها. وأضاف ان الحملة تشمل ايضا اعمال الصيانة لشبكات الكهرباء وادامتها ومعالجة النضوحات الحاصلة في شبكات مياه الشرب ومعالجة الانسدادت التي يتعرض لها بعض المبازل الثانوية في تلك المناطق.واشار علوان الى أن التنفيذ جاء بتعاون دوائر (الماء والكهرباء والبلدية والمجاري) .

قوات الامن العراقية تعتقل 18 مجرماً تابعاً لدولة العراق الاسلامية للأبتزازو تنفيذ هجمات قاتلة في الموصل


بغـداد-قاسم الركابي- اعتقلت قوات الامن العراقية 18 مشتبهاً به هذا اليوم في الموصل خلال عملية تفتيش عالية التنسيق في الموصل عن عناصر من شبكة إبتزاز تابعة لدولة العراق الاسلامية مقرها شمالي العـراق .
قامت الفرقة الثانية من الجيش العراقي و الفرقة الثالثة من الشرطة الفدرالية مع مستشارين من قوات التحالف بتفتيش العديد من المباني في انحاء المنطقة في الموصل عن عناصر شبكة الابتزاز . قادت المعلومات الاستخباراتية التي جمعها من العملية الفريق الامني الى المباني التي كان المشتبه بهم يختبئون فيها .
المشتبه بهم هم جزءاً من دولة العراق الاسلامية تقوم بقيادة مجموعة ارهابية تقوم بإبتزاز الابرياء بالمال من خلال تهديدهم بالعنف . تقوم شبكة الابتزاز بإستهداف مواطنين معينين او يعملون في مواقع البناء و المشاريع المحلية بالرغم من ان هؤلاء الاشخاص في مساكنهم السرية لكن لديهم ضحايا كذلك . كذلك يقوم المبتزين من دولة العراق الاسلامية بإستخدام المال المسروق لتنفيذ هجمات ارهابية ضد المدنيين العراقيين و قوات الامن .
تم اعتقال جميع الاشخاص المشتبه بهم بدون اي حادث يذكر.
لم يتم تنفيذ العمليات الامنية في هذا اليوم لتعطيل العمليات الاجرامية لدولة العراق الاسلامية فحسب و انما ايضا للمساعدة في توفير المزيد من الحماية للمواطنين في محافظة نينوى لكنهم ايضاً يقومون بتعزيز الامن لجميع المواطنين في العراق . بشكل خاص فان شبكة الابتزاز في الموصل قد ساعدت في العثور على مدخل لشبكة تابعة لدولة العراق الاسلامية التي لها صلات وثيقة مع تنظيم القاعدة في العراق .
من خلال إضعاف دولة العراق الاسلامية فان قوات الامن في العراق تقوم بإضعاف تنظيم القاعدة في العراق ايضاً وذلك من خلال زيادة الامن و جودة الحياة في الحياة .