الجمعة، 6 نوفمبر، 2009

محافظ كركوك: دخول الكورد في الانتخابات بقوائم متعددة يضر بمصالحهم

أربيل: اعتبر محافظ كركوك أن دخول الكورد في الانتخابات المقبلة بعدة قوائم انتخابية سيضر بمصالحهم، مؤكدا رفضه ان يكون لكركوك "وضعا خاصا".
وقال عبد الرحمن مصطفى ان "الانتخابات العراقية القادمة هامة بالنسبة الى الكورد ومسألة كركوك وهي انتخابات مصيرية، لذا ينبغي أن تشارك الأطراف السياسي الكوردية فيها بقائمة واحدة".
واوضح أن "المشاركة بقوائم متعددة ستضر بالكورد لذا فإن القائمة الموحدة خير حل لنتمكن من حصد أكبر عدد من المقاعد، فكلما زاد عدد المقاعد كلما زاد تأثيرنا في البرلمان العراقي القادم".

وعن منح كركوك وضعا خاصا، قال المحافظ "كل قانون يعمل به في المحافظات العراقية الأخرى يجب أن يعمل به في كركوك وبنفس الطريقة، لأننا لن نقبل بمنح كركوك وضعا خاصا من أي نوع، وكل مقترح من هذا القبيل مخالف للقانون وللدستور العراقي".

ومن المقرر أن تجري في 16 يناير/كانون الثاني 2010 انتخابات البرلمان العراقي، لكن الأطراف العراقية المختلفة لم تحسم بعد أمر قانون الانتخابات الجديد وطريقة إجراء الانتخابات في كركوك من أبرز المشكلات.