السبت، 31 أكتوبر، 2009

مشاركة المجلس البريطاني بالاكاديمية الدولية العراقية

بغداد – وافق المجلس البريطاني على دعم تصميم و تطوير اوجه الاكاديمية الدولية العراقية و التي ستكون مقرا للتعليم المتقدم باللغة الانكليزية و التدريب الثقافي للحكومة العراقية .

بدأ تطوير الاكاديمة الدولية العراقية من قِبل القيادة متعددة الجنسيات لنقل المسؤولية الامنية في العراق و مركز التطوير و التدريب الوزاري العراقي .

قام مدير المجلس البريطاني في العراق توني ريللي بتسمية الاكاديمية الدولية العراقية ،" مبادرة و رؤية جريئة لإنشاء مركز للأمتياز التدريسي للغة الانكليزية و للوعي الثقافي المهني ." و اضاف قائلا ان المجلس البريطاني مسرور لانه يلعب دوراً متواضعاً لكنه ذو مغزى الى جانب الحكومة العراقية و الحلفاء الامريكان كشريك استراتيجي في هذا الطموح .

رحب قائد الفريق الاكاديمي الفريق في الجيش الامريكي ليفن بريسلي ساندرز وكبير المستشارين الاكاديمي في بعثة الاشراف و التدريب العراقي في وزارة الدفاع بإلتزام المجلس البريطاني بالاكاديمية الدولية العراقية . اضافو في المناقشات الجارية ان شركاء دوليين آخرين بحاجة الى المساعدة في تطوير التفوق و الجودة المطلوبة من خلال جميع المناهج في الاكاديمية الدولية العراقية .

يخدم المجلس البريطاني بدن العلاقات الثقافية الدولية البريطانية التي دعمت مشروع الاكاديمية الدولية العراقية خلال السنين الاخيرة من خلال تنفيذ زيارة تقصي الحقائق وعقدت ورشة عمل للمناهج باللغة الانكليزية مع مستشارين امريكان .