الأربعاء، 11 نوفمبر، 2009

رئيس الجمهورية يبعث برقية شكر الى الرئيس الروسي ديمتري ميدفيدف

بعث فخامة رئيس الجمهورية جلال طالباني برقية شكر الى الرئيس الروسي ديمتري ميدفيدف جواباً على برقية بعثها الرئيس الروسي الى الرئيس طالباني دان فيها التفجيرات الإرهابية التي إستهدفت العاصمة بغداد، وفي ما يلي نص البرقية:

"فخامة الرئيس السيد ديمتري ميدفيدف
رئيس روسيا الإتحادية

تلقيت بامتنان بالغ رسالتكم التي حملت مواساتكم الكريمة لنا وإدانتكم الشديدة للعمليات الإجرامية الإرهابية التي استهدفت أبناء شعبنا في مؤسسات عملهم ومناطق سكناهم.
أنا على ثقة من أن موقفكم هذا سيشد من أزر مواطنينا، وهم يواجهون بإرادة شجاعة قوى الإرهابيين وجرائم الإبادة التي يرتكبونها ضد الإنسانية هنا، كما يرتكبونها في مناطق أخرى من العالم، كما أننا على ثقة أيضاً من أن موقفا دوليا متضامنا ومتكاتفا لحماية الإنسانية والمدنية كفيل بدحر فلول الإرهاب وسوء ما يرمون إليه.
باسمي شخصيا، وباسم حكومة بلادي وشعبها وأسر الضحايا والجرحى والمتضررين، أعرب لكم عن خالص شكري، متمنيا لشخصكم الكريم موفور الصحة والنجاح ولشعب روسيا الاتحادية الصديق كل خير وتقدم وسلام.


المخلص
جلال طالباني
رئيس جمهورية العراق
بغداد في العاشر من تشرين الثاني عام ألفين وتسعة"