الأحد، 7 فبراير، 2010

اقدم اكاديمية عسكرية في العراق تبدأ فصلا جديدا مع منشاة تدريبية

الرستمية, العراق- قاسم الركابي-استلمت الكلية العسكرية في الرستمية بتاريخ الاول من شهر شباط الجاري منطقة للتدريب تم اعادة تاهيلها مؤخرا, وذلك خلال مراسيم عقدت لتتويج انتهاء المشروع الذي نفذته القوات الاميركية الى جانب حلف شمال الاطلسي في العراق.

استلم آمر الاكاديمية رئيس العرفاء مجيد حسن رسميا منطقة التدريب من العميد جون ووتون, رئيس قسم مستشارية التدريب والتعليم والعقيدة التابعة لبعثة الناتو في العراق. نتج عن المشروع الذي كلف 2.9 مليون دولار ان تحولت منطقة كانت تستخدم للتخلص من النفايات الى منطقة تدريب عسكري حيوية.

شكر مجيد حسن المسؤولين على المشروع لتقديمهم مثل هذه الفرصة للاكاديمية التي من الممكن معها تدريب الطلبة بمستويات اعلى واكثر حرفية في هذه المنشأة الجديدة.

سيستخدم الطلاب العراقيون المنطقة لتطوير مهاراتهم القيادية والتكتيكية الضرورية لقيادة جنودهم بعد ان يصبحوا ضباط.

قال ووتون "ان تطوير الموقع يؤشر على زيادة معتبرة في الامكانيات المتوفرة للاكاديمية لتطوير وتدريب قادة الجيش العراقي المستقبليين ... بعثة الناتو في العراق والقوات الاميركية ممتنين لاتاحة الفرصة لدعم هذه العملية ويتطلعون قدما لتقديم اي مساعدة في المستقبل."

اكمل المشروع في الوقت المناسب لعودة اكثر من 500 من المتخرجين الجدد من دورة مكلفية الضباط الاساسية للجيش و القوة الجوية ليبداوا المرحلة الثانية من تدريبهم الاولي.